Performing a secret nikaah

Q: If I do a secret nikaah according to Shari'ah in the presence of a Moulana and some unknown witnessess but I don't register the nikaah papers, will it be acceptable in Islam and would he be considered my husband?

A: Performing a secret nikaah is against the Islamic teachings. The Hadith commands that the nikaah be publicized and done openly so that it becomes a means for people to know that the girl and boy are married and their remaining together is permissible. Hence, the fuqaha have written that it is preferable that the nikaah be performed on the day of Jumu'a in the masjid before the congregation. Apart from a secret nikaah going against the purpose and object of nikaah, it also is the cause of doubts and suspicions being created in the minds of people regarding the boy and girl. The Hadith has prohibited Muslims from conducting in a way that they cause people to entertain suspicions and doubts regarding themselves. Therefore one should refrain from this. For further details regarding the purpose and object of nikaah refer to http://muftionline.co.za/node/5280

And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best.

عن عائشة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أعلنوا هذا النكاح، واجعلوه في المساجد، واضربوا عليه بالدفوف.(سنن الترمذي، الرقم: 1089)

ويندب إعلانه وتقديم خطبة وكونه في مسجد يوم جمعة بعاقد رشيد وشهود عدول.(الدر المختار 3/8)

قال العلامة ابن عابدين - رحمه الله -: قوله ( ويندب إعلانه أي إظهاره والضمير راجع إلى النكاح بمعنى العقد لحديث الترمذي أعلنوا هذا النكاح وجعلوه في لمساجد وضربوا عليه بالدفوف فتح قوله ( وتقديم خطبة ) بضم الخاء ما يذكر قبل إجراء العقد من الحمد والتشهد وأما بكسرها فهي طلب التزوج وأطلق الخطبة فأفاد أنها لا تتعين بألفاظ مخصوصة وإن خطب بما ورد فهو أحسن ومنه ما ذكره ط عن صاحب الحصن الحصين من لفظه عليه الصلاة والسلام وهو الحمد لله نحمده ونستعين به ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا من يهد الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون إلى قوله اه قوله ( في مسجد ) للأمر به في الحديث ط قوله ( يوم جمعة ) أي وكونه يوم جمعة فتح. (رد المحتار 3/ 8)

روي عن عمر رضي الله عنه من سلك مسالك الظن اتهم (كشف الخفاء 1/44)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)