Salaatul Istikhaara

Q: I would like to know if it is permissible to recite Salaatul Istikhara even if you only intend on marrying the desired person after a couple of years. I have heard that after reading the Salaah then nikaah should not be delayed. Please can you also tell me more about the Salaatul Istikhara that is read on a persons behalf, also what are the conditions of that Salaah?

A: 

  1. Yes
  2. The Hadith says that three things should not be delayed
    • The salaah when the time sets in.
    • The Janaazah salaah of the deceased.
    • Marriage when a suitable, compatible partner is found.
  3. It is permissible to perform Salaatul Istikhaarah on behalf of somebody else. One will  perform two rakaats salaah with the intention of Salaatul Istikhaara and after the Salaah one should recite the masnoon dua'a of istikhaarah and beseech Allah Ta'aala on behalf of the one istikhaarah is being made for. The general conditions that apply to normal Salaah apply to istikhaarah Salaah.

مطلب في ركعتي الاستخارة  قوله ( ومنها ركعتا الاستخارة ) عن جابر بن عبد الله قال كان رسول الله يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها كما يعلمنا السورة من القرآن يقول إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل اللهم أستخيرك بعلمك وستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري ( أو قال عاجل أمري وآجله ) فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري ( أو قال عاجل أمري وآجله ) فاصرفه عني وصرفني عنه وقدر لي الخير حيث كان ثم رضني به قال ويسمي حاجته رواه الجماعة إلا مسلما شرح المنية تتميم معنى فاقدره اقضه لي وهيئه وهو بكسر الدال وبضمها وقوله أو قال عاجل أمري شك من الراوي قالوا وينبغي أن يجمع بينهما فيقول وعاقبة أمري وعاجله وآجله وقوله ويسمي حاجته قال ط أي بدل قوله هذا الأمر ا هـ قلت أو يقول بعده وهو كذا وكذا وقالوا الاستخارة في الحج ونحوه تحمل على تعيين الوقت  وفي الحلية ويستحب افتتاح هذا الدعاء وختمه بالحمدلة والصلاة وفي الأذكار أنه يقرأ في الركعة الأولى الكافرون وفي الثانية الإخلاص ا هـ  وعن بعض السلف أنه يزيد في الأولى { وربك يخلق ما يشاء ويختار }. (رد المحتار 2/26)

حدثنا قتيبة حدثنا عبد الرحمن بن أبي الموالي عن محمد بن المنكدر عن جابر بن عبد الله قال : كان رسول الله صلى الله عليهوسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها كما يعلمنا الشورة من القرآن يقول إذاهم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل اللهم إني أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر خير لي في ديني ومعيشتي وعاقبة أمري أو قال في عاجل أمري وآجله فيسره لي ثم بارك لي فيه وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعيشتي وعاقبة أمري أو قال في عاجل أمر وآجله فاصرفه عني واصرفني عنه واقدر لي الخير حيث كان ثم أرضني به قال ويسمي حاجته. (ترمذي 1/109)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)

Category: