Wishing someone "happy birthday"

Q: Is it permissible to tell someone "happy birthday"? I know its not a day to celebrate, nor do we do so but people feel appreciated / acknowledged that at least he remembered my birthday. Sometimes, some people take offense if you "forget" to tell them?

A: Celebrating birthdays is a custom of the kuffaar. As Muslims, we are commanded to refrain from emulating the kuffaar as well as adopting their ways. Nabi Sallallahu Alaihi Wasallam said من تشبه بقوم فهو منهم (the one who emulates a people will be counted from amongst them (in the court of Allah Ta’aala)). Hence, it is not right at all for a Muslim to share in the happiness of someone celebrating his birthday by saying “happy birthday” to him.

We should remember that if we make the feelings of people the benchmark, then just as some people become happy by telling them ‘happy birthday’ others take exception to this. Thus, the criteria of acceptance in the court of Allah is the adherence to the sunnat of Rasulullah Sallallahu Alaihi Wasallam not the feelings of people.

عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من تشبه بقوم فهو منهم.  (سنن أبي داود رقم 4033)

أي من شبه نفسه بالكفار مثلا في اللباس وغيره أو بالفساق أو الفجار أو بأهل التصوف والصلحاء الأبرار فهو منهم أي في الإثم والخير قال الطيبي هذا عام في الخلق والخلق والشعار ولما كان الشعار أظهر في الشبه ذكر في هذا الباب (مرقاة شرح مشكاة 8/ 155)

يكفر بوضع قلنسوة المجوس على رأسه على الصحيح إلا لضرورة دفع الحر والبرد وبشد الزنار في وسطه إلا إذا فعل ذلك خديعة في الحرب وطليعة للمسلمين وبقوله المجوس خير مما أنا فيه يعني فعله ... وبخروجه إلى نيروز المجوس لموافقته معهم فيما يفعلون في ذلك اليوم وبشرائه يوم النيروز شيئا لم يكن يشتريه قبل ذلك تعظيما للنيروز لا للأكل والشرب وبإهدائه ذلك اليوم للمشركين ولو بيضة تعظيما لذلك لا بإجابة دعوة مجوسي حلق رأس ولده وبتحسين أمر الكفار اتفاقا حتى قالوا لو قال ترك الكلام عند أكل الطعام حسن من المجوس أو ترك المضاجعة حالة الحيض منهم حسن فهو كافر كذا في البحر الرائق. (الفتاوى الهندية 2/ 276)

عن عمرو بن الحارث أن رجلا دعا عبد الله بن مسعود إلى وليمة فلما جاء ليدخل سمع لهوا فلم يدخل فقال ما لك رجعت قال إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من كثر سواد قوم فهو منهم ومن رضي عمل قوم كان شريكا في عملهم (إتحاف الخيرة المهرة رقم 3297)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)

Category: